تسجيل الدخول

أوساط سياسية دنماركية تنتقد حكومتها لخطط التعاون مع الكيان الإسرائيلي في انتاج الأدوية واللقاحات

2021-03-04T18:51:07+01:00
2021-03-04T18:52:26+01:00
الصحافة الأوروبية
admin4 مارس 2021آخر تحديث : منذ 8 أشهر
أوساط سياسية دنماركية تنتقد حكومتها لخطط التعاون مع الكيان الإسرائيلي في انتاج الأدوية واللقاحات

السلوفاكية: SVET

تواجه رئيسة وزراء الدنمارك ميت فريدريكسن دعوات للتخلي عن خطط العمل مع (الكيان الإسرائيلي) في أبحاث اللقاحات والأدوية وإنتاجها.

انتقد شركاؤها السياسيون الحكومة الإسرائيلية لعدم تطعيم سكان الأراضي الفلسطينية (الضفة الغربية وقطاع غزة) التي تحتلها إسرائيل، بلقاح فيروس كورونا.

قال سوندرغارد، المتحدث باسم الشؤون الخارجية لتحالف الأحمر والأخضر اليساري، الذي يدعم حكومة الأقلية لفريدريكسن بقيادة الاشتراكيين الديمقراطيين: “سيكون من الخطأ التاريخي أن تتعاون الدنمارك مع إسرائيل إذا لم تفي إسرائيل بالتزاماتها بموجب القانون الدولي.
وبدلاً من ذلك، يجب أن نطالب إسرائيل بتزويد الفلسطينيين باللقاحات التي يحق لهم الحصول عليها”.

في الأسبوع الماضي، أعربت النمسا والدنمارك عن اهتمامهما بالعمل عن كثب مع (الكيان الإسرائيلي) في أبحاث اللقاحات والأدوية وإنتاجها.

لذلك ستزور فريدريكسن والمستشار النمساوي سيباستيان كورتس رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم الخميس لمناقشة مشروع مشترك لإنتاج لقاحات لأي متغيرات مستقبلية محتملة لفيروس كورونا.

قبل مغادرتها إلى تل أبيب، قالت رئيسة الوزراء الدنماركية إنهم سيتحدثون عن إمكانية التمويل المشترك لمنشآت إنتاج جديدة أو شراء جرعات زائدة من اللقاحات أو حول برنامج التطعيم الإسرائيلي الناجح.
ومع ذلك، أثار إعلان التعاون المحتمل من قبل إسرائيل شكوكًا في بعض الدوائر في الدنمارك.
نشرت صحيفة بوليتيكن اليومية افتتاحية بعنوان: “سياسة التطعيم القائمة على الفصل العنصري في إسرائيل وصمة عار، يجب على ميت فريدريكسن إدانتها – وعدم مطالبة إسرائيل باللقاحات”.

المصدرSVET
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.