تسجيل الدخول

إصابة مائة مدني بجروح في مسيرات للتضامن مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الإحتلال الإسرائيلي

admin9 سبتمبر 2021آخر تحديث : منذ أسبوعين
إصابة مائة مدني بجروح في مسيرات للتضامن مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الإحتلال الإسرائيلي

الإسبانية: HispanTv

أصابت قوات الاحتلال الإسرائيلي مائة مدني خلال مظاهرة سلمية للتضامن مع الفلسطينيين الذين يعانون من القمع في سجون الاحتلال.

جاء ذلك خلال مواجهات بين المتظاهرين وقوات الكيان الإسرائيلي قرب حاجز حوارة ومعبر بيتا جنوب مدينة نابلس بالضفة الغربية المحتلة، بحسب ما أورده الهلال الأحمر الفلسطيني.
قال مدير الطوارئ وسيارات الإسعاف في نابلس، أحمد جبريل لوكالة الأنباء الفلسطينية  معان أن أحد المواطنين أصيب بأعيرة نارية في القدم عند معبر بيتا، في حين أصيب سبعة آخرون بجروح بالرصاص المطاطي والرصاص المعدني .
كما أصيب 17 مدنياً باختناق جراء إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية على السكان المدنيين.
وعلى حاجز حوارة، أصيب شخصان بالأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط، فيما أصيب 72 آخرون بالاختناق جراء آثار قنابل الغاز المسيل للدموع التي أطلقتها قوات الاحتلال على المواطنين.

وبحسب المسؤول الفلسطيني، فقد اندلعت هذه الاشتباكات بعد مسيرة سلمية شارك فيها مئات المواطنين.
وخرجت، يوم الأربعاء، مظاهرات في الضفة الغربية، من بين أماكن أخرى في الأراضي الفلسطينية المحتلة، تضامنا مع الفلسطينيين المعتقلين لدى كيان تل أبيب، منددة بقمع الأسرى في السجون الإسرائيلية والاعتداءات الانتقامية ضدهم بعد فرار ستة سجناء من سجن جلبوع.

بالإضافة إلى الرد الانتقامي، تسعى إسرائيل للتستر على فشلها الذريع في قضية الهروب من خلال مهاجمة مدينة خان يونس الواقعة جنوب قطاع غزة المحاصر، بحسب حازم قاسم، أحد المتحدثين باسم حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية حماس.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.