تسجيل الدخول

إطلاق 12 صاروخ من غزة على الكيان الإسرائيلي الذي رد بغارات جوية على أهداف لحركة حماس

Nabil Abbas22 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ شهرين
إطلاق 12 صاروخ من غزة على الكيان الإسرائيلي الذي رد بغارات جوية على أهداف لحركة حماس

البريطانية: independent

أطلق نشطاء في غزة صواريخ على الكيان الإسرائيلي، التي ردت بتنفيذ جولة من الضربات الجوية في أخطر تصعيد للعنف عبر الحدود منذ شهور.

قال الجيش الإسرائيلي إن طائرات مقاتلة وطائرات أخرى شنت غارات على “البنية التحتية التابعة لحركة حماس ” حوالي الساعة السادسة من صباح يوم الجمعة.

قال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي إن نظام القبة الحديدية اعترض تسعة من أصل 12 صاروخًا أطلقت من جانب غزة، ولم ترد انباء عن وقوع اصابات فى كلا الجانبين.

وقال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يوم الثلاثاء إن الجيش قصف أهدافا لحركة حماس لمدة عشرة أيام متتالية ويستعد لاحتمال استمرار جولة العنف.

وقال في بيان لرؤساء بلدات إسرائيلية بالقرب من حدود غزة: “إن حماس سترتكب خطأً كبيراً إذا استمرت على هذا النحو”.

وتحاول حماس الضغط على إسرائيل لتخفيف حصارها على غزة، جزئيا من خلال السماح للفلسطينيين بإطلاق بالونات هيليوم تحمل مواد حارقة أحرقت مساحات من الأراضي الزراعية في الكيان الإسرائيلي في الأسابيع الأخيرة.
وقال مسؤول فلسطيني لرويترز : “المصريون والقطريون و (مبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط) نيكولاي ملادينوف كثفوا جهودهم من أجل استعادة الهدوء، لكن الهدوء لا يمكن أن يتحقق إلا إذا وافقت إسرائيل على المطالب التي قدمتها حماس وفصائل أخرى”.

أغلقت إسرائيل معبرها التجاري الوحيد مع غزة، وكذلك حظرت الوصول إلى البحر وأوقفت واردات الوقود إلى القطاع الساحلي مع تصاعد التوترات، مما أدى إلى إغلاق محطة الكهرباء الوحيدة في وقت سابق من هذا الأسبوع.
وقالت مصادر سياسية فلسطينية إن المحادثات التي جرت في غزة مع وسطاء مصريين لم تكن مثمرة.

وأعلنت القيادة المشتركة للفصائل المسلحة في غزة، التي تنتمي إليها حماس، مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ خلال الليل، قائلة إنها “سترد على كل هجوم من جانب العدو على مواقعها وضد شعبنا”.

ولحقت أضرار بمباني ومركبات الشرطة الإسرائيلية في مدينة سديروت الجنوبية جراء الصواريخ، كما تضررت بعض المباني التجارية والمنازل في غزة بالقرب من مواقع الضربات الجوية الإسرائيلية على منشآت حماس.

اتهم فوزي برهوم، المتحدث باسم حماس، إسرائيل بتشديد القيود على الحركة والتجارة في غزة، التي تحاصرها الأولى منذ عام 2007.
وحذر من أن إسرائيل “تنال من حياة أهالي غزة وتقصف مواقع المقاومة وبالتالي عليهم تحمل المسؤولية ودفع الثمن”.

المصدرindependent
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.