تسجيل الدخول

استشهاد طفل فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي أثناء احتجاجات في الضفة الغربية المحتلة

admin12 يونيو 2021آخر تحديث : منذ 4 أشهر
استشهاد طفل فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي أثناء احتجاجات في الضفة الغربية المحتلة

الإسبانية: Europapress

استشهد طفل فلسطيني يبلغ من العمر 15 عاما يوم البارحة الجمعة بعد أن أطلقت عليه قوات الأمن الإسرائيلية النار خلال مظاهرة في مدينة بيتا بالضفة الغربية.

حصل ذلك خلال مظاهرة ضد بناء مستوطنة إسرائيلية بالقرب من المدينة، بحسب معلومات وكالة الأنباء الفلسطينية وفا.
وأشار الهلال الفلسطيني إلى أن القوات الإسرائيلية أطلقت النار على المتظاهرين، ما أسفر عن استشهاد الفتى الشاب محمد سعيد حمايك كما أصيب العديد من الأشخاص.

تم قمع الاحتجاج باستخدام الغاز المسيل للدموع من قبل جيش الكيان الإسرائيلي.
و الطفل حمايل هو ثالث فلسطيني من بيتا يقتل على يد القوات الإسرائيلية في أقل من شهر.

يتظاهر سكان المدينة كل يوم جمعة ضد ما يعتبرونه احتلالًا لأراضيهم من قبل المستوطنين الإسرائيليين الذين يبنون المستوطنات في المنطقة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.