تسجيل الدخول

استشهد طفل فلسطيني يبلغ من العمر 12 عاماً برصاص جنود الإحتلال الإسرائيلي

admin29 يوليو 2021آخر تحديث : منذ شهرين
استشهد طفل فلسطيني يبلغ من العمر 12 عاماً برصاص جنود الإحتلال الإسرائيلي

السلوفاكية: SVET

استشهد طفل فلسطيني برصاص جنود اسرائيليين في الضفة الغربية يوم البارحة الاربعاء.
أعلنت عن ذلك وزارة الصحة الفلسطينية، وقالت الوزارة في بيان إن الصبي كان في سيارة مع والده عندما أصيب بعيار ناري في صدره في بلدة باجت عمر.
وهذا هو ثاني طفل فلسطيني يقتل على يد جنود الجيش الإسرائيلي في الأيام الأخيرة، بحسب وكالة فرانس برس.
وأصيب فلسطيني يبلغ من العمر 17 عاما بجروح يوم السبت، أطلق جنود الاحتلال النار عليه خلال احتجاجات في قرية باجتا الفلسطينية أثناء احتجاجات ضد بناء مستوطنة يهودية غير شرعية.

وتجمع المئات من الفلسطينيين في بلدة بايع يوم الجمعة، وأصيب ما لا يقل عن 320 منهم، بحسب الهلال الأحمر.
ليلة الثلاثاء، بالقرب من باجتا أيضا، أطلق عناصر من الجيش الإسرائيلي النار على فلسطيني يبلغ من العمر 41 عاما.
لكن وقت الحادث لم يكن هناك مناوشات بين الفلسطينيين وأفراد قوات الأمن الإسرائيلية في المنطقة.
وفي إشارة للجيش الإسرائيلي أفادت وكالة رويترز أن الفلسطيني أصيب برصاصة قاتلة بعد أن اقترب من الجنود ممسكاً بقضيب حديدي.
وبحسب متحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أطلق الجنود في البداية عدة طلقات تحذيرية في الهواء، لكن الفلسطيني سارع باتجاههم بشكل أكبر.
و قالت مصادر فلسطينية أن سباك كان عائداً إلى منزله من العمل وقع ضحية للحادث.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.