تسجيل الدخول

اشتباكات بين الفلسطينيين و شرطة الكيان الإسرائيلي في الضفة الغربية

admin24 يوليو 2021آخر تحديث : منذ شهرين
اشتباكات بين الفلسطينيين و شرطة الكيان الإسرائيلي في الضفة الغربية

الفرنسية: France24

تجمع عدة مئات من الفلسطينيين يوم الجمعة للاحتجاج على مستوطنة إيفياتار، الواقعة شمال الضفة الغربية، وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني عن إصابة 146 من المتظاهرين، فيما أصيب عدد من جنود الجيش الإسرائيلي بجروح طفيفة.

قال رجال الإنقاذ إن مواجهات بين فلسطينيين متظاهرين ضد الاستعمار الإسرائيلي والجنود الإسرائيليين في الضفة الغربية المحتلة يوم الجمعة 23 يوليو، أسفرت عن إصابة قرابة 150 فلسطينيا، غالبيتهم بالغاز المسيل للدموع.
وتجمع مئات الفلسطينيين بعد الظهر في بلدة بيتا، وهي بقعة ساخنة في الأشهر الأخيرة، للاحتجاج على مستعمرة إيفياتار القريبة، بحسب مصور وكالة فرانس برس الذي رأى العديد من الجرحى.
واوضح لوكالة فرانس برس انه “في الساعات القليلة الماضية، اندلعت أعمال شغب بالقرب من بؤرة جفعات ايفياتار الاستيطانية جنوب نابلس، و رشق مئات الفلسطينيين الجنود الاسرائيليين بالحجارة و الذين ردوا بوسائل السيطرة على الشغب”.

وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني بإصابة 146 متظاهرين بينهم تسعة أصيبوا بالرصاص الحي و 34 بالرصاص المطاطي وأكثر من 80 أصيبوا بالغاز المسيل للدموع.
وأكد الجيش إصابتين طفيفتين في صفوفه تم نقلهما إلى المستشفى.
حالة الأراضي قيد المراجعة، حيث استقر المستوطنون الإسرائيليون في أوائل مايو على تلة بالقرب من نابلس من أجل تأسيس مستوطنة إيفياتار البرية، دون الحصول على إذن من الحكومة الإسرائيلية.

بعد عدة أسابيع من الاشتباكات والتوترات، تم التوصل إلى اتفاق مع مستوطني إيفياتار الذين أخلوا المكان، لكنهم غادروا منازلهم المتنقلة، بينما تراجع وزارة الدفاع الإسرائيلية حقوق ملكية الأرض، لتحديد ما إذا كان يمكن اعتبارهم إسرائيليين.
إذا حكمت الوزارة لصالح المستعمرين، فسيتم السماح للمستعمرين بعد ذلك بإثبات وجودهم بطريقة أكثر ديمومة.
في غضون ذلك، يواصل الجيش الإسرائيلي تواجده في مكان الحادث.
ورفض رئيس بلدية بيتا التسوية التي تم التوصل إليها مع المستوطنين، وقال إن “الاشتباكات والاحتجاجات ستستمر” طالما بقي الإسرائيليون “على أرضنا”.

الضفة الغربية هي أرض فلسطينية تحتلها إسرائيل منذ عام 1967 وجميع المستوطنات الإسرائيلية هناك تعتبر غير شرعية بموجب القانون الدولي.
يعيش الآن أكثر من 470.000 شخص في المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.