تسجيل الدخول

الاتحاد الأوروبي يصدر بياناً يدين اعتقال السلطة الفلسطينية للنشطاء ويدعوها للإلتزام باتفاقيات حقوق الإنسان

admin27 أغسطس 2021آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
الاتحاد الأوروبي يصدر بياناً يدين اعتقال السلطة الفلسطينية للنشطاء ويدعوها للإلتزام باتفاقيات حقوق الإنسان

المكتب الإعلامي لممثل الاتحاد الأوروبي Eeas.Europa

أصدر ممثل الاتحاد الأوروبي بياناً بالاتفاق مع رؤساء بعثات الاتحاد الأوروبي في القدس ورام الله، عقب اعتقال السلطة الفلسطينية لنشطاء في رام الله
و يؤيد هذا البيان كذلك رؤساء بعثات النرويج وسويسرا والمملكة المتحدة.
اعتقلت قوات الأمن الفلسطينية في 21 و 22 أغسطس عشرات النشطاء الفلسطينيين في رام الله كانوا يشاركون في احتجاجات تطالب بالشفافية في التحقيق ومحاكمة المسؤولين عن مقتل الناشط السياسي نزار بنات في 24 يونيو 2021.
تم الإفراج عن العديد من المحتجين المعتقلين يوم الأحد، وظل بعضهم رهن الاعتقال.
جاء في البيان: “هذه الأحداث، وكذلك التقارير عن سوء المعاملة، مثيرة للقلق وتحدث على خلفية تقارير عن زيادة الاعتقالات ذات الدوافع السياسية على ما يبدو من قبل السلطة الفلسطينية خلال الأشهر القليلة الماضية.
يتوقع الاتحاد الأوروبي والبعثات ذات التفكير المماثل بحزم أن تلتزم السلطة الفلسطينية بمعايير الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان التي انضمت إليها، بما في ذلك حرية التعبير، فضلاً عن حرية تكوين الجمعيات والتجمع.

العنف ضد المدافعين عن حقوق الإنسان والنشطاء والمتظاهرين السلميين أمر غير مقبول، يدعو الاتحاد الأوروبي والبعثات ذات التفكير المماثل السلطة الفلسطينية إلى الانتهاء بسرعة من التحقيق في مقتل نزار بنات بطريقة شفافة بالكامل، وضمان محاسبة المسؤولين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.