تسجيل الدخول

الجنود الإسرائيليون يطلقون النار على فلسطيني معاق عقليا في الظهر

Nabil Abbas11 ديسمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
الجنود الإسرائيليون يطلقون النار على فلسطيني معاق عقليا في الظهر

هولندا – rightsforum

أصيب الفلسطيني المعاق عقلياً الذي توفي مؤخراً في طولكرم بالرصاص الإسرائيلي بظهره ومن مسافة بعيدة، هذا واضح من صور كاميرا المراقبة.

تم إطلاق النار على محمد إهبالي ، البالغ من العمر 22 عامًا ، الثلاثاء الماضي قبل الفجر ، حسبما ذكر في الأسبوع الماضي.

وكان الرجل معاق عقليا، كانت القصة الأولى، أنه كان عائدا في الطريق إلى منزله عندما وصل الى منتصف ساحة معركة بين الجنود الإسرائيليين والشباب الفلسطيني، وقد أصيب بعيارين ناريين.

إلا أن الصور المأخوذة من كاميرا المراقبة، والتي نشرتها وسائل الإعلام الفلسطينية والإسرائيلية ، تروي قصة مختلفة.

يظهر الفيديو عددًا من الرجال الفلسطينيين يقفون في الشارع أمام مقهى.
على الجانب الآخر يقف محمد ، مع عصا في يده، ثم يدخل الشباب الى داخل المقهى في طولكرم، ويعود محمد مثلهم ماشيا الى المقهى، ليتلقى الرصاص في ظهره بعد عدة خطوات، ولا يبدو في التسجيل أن هناك معركة ورمي حجارة.


تم نقله إلى المستشفى ، لكنه فارق الحياة عند وصوله.
لم يرغب الجيش الإسرائيلي في التعليق على وفاة إهبالي من قبل ، لكنه أعلن أنه سوف يحقق في الأمر.

من النادر جدا أن يتم تحميل المسؤولية للجندي الإسرائيلي، ناهيك عن معاقبته، على إطلاق النار على فلسطيني.

المصدرhttps://rightsforum.org/nieuws/gehandicapte-palestijn-werd-de-rug-geschoten/
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.