الجيش الإسرائيلي يعترف: تمكنت حركة حماس من السيطرة على وثائق سرية ومعدات عسكرية خلال العملية الفاشلة

الجيش الإسرائيلي يعترف: تمكنت حركة حماس من السيطرة على وثائق سرية ومعدات عسكرية خلال العملية الفاشلة

إسبانيا – HispanTv

اعترف رئيس الأركان الإسرائيلي السابق غادي إيزينكوت بأن قوات حماس قد حصلت على الوثائق ومعدات عسكرية للجيش الإسرائيلي.

وهذا في اجتماع عُقد خلف أبواب مغلقة مع السلطات الإسرائيلية، حيث أكد إيزنكوت أن كتائب عز الدين القسام، الجناح المسلح لحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية حماس، تمكنت من الاستيلاء على الوثائق و المعدات الإسرائيلية خلال عملية فاشلة قامت بها قوات الاحتلال. حسب ما أوردته قناة كان التلفزيونية الإسرائيلية يوم الثلاثاء.

في يوم 11 نوفمبر 2018 حاولت وحدة من القوات الخاصة الإسرائيلية التسلل، في مدينة خان يونس ، جنوب قطاع غزة المحاصر، في سيارات مدنية، للقيام بعملية سرية. و عند مواجهة هجوم فلسطيني مضاد، تم اجبار القوات الإسرائيلية على التراجع على عجل وتركت وراءها المعدات التي كانوا يحملونها، وطلبوا توجيه ضربات الجوية لتغطيتهم و تم إجلائهم من المنطقة في طائرة هليكوبتر.

إلا أن أيزنكوت كشف أن القوات الفلسطينية تمكنت من الحصول على الوثائق الحيوية الموجودة في المركبات المهجورة، على الرغم من محاولة الطائرات الإسرائيلية تدمير هذه المركبات بعد فشل العملية.

وقال الجنرال الاسرائيلي “الطائرات الحربية قصفت السيارات عمدا لمنع حماس من الوصول الى المعدات والوثائق لكنهم نجحوا في السيطرة عليها.” وأسفر إطلاق النار بين القوات الإسرائيلية وحماس خلال العملية عن  مقتل قائد القوات الخاصة الإسرائيلية و ستة من القوات الفلسطينية، بما في ذلك قائد عسكري من حركة حماس.

المصدر - HispanTv
رابط مختصر
2019-07-09 2019-07-09
Nabil Abbas