تسجيل الدخول

الحكومة الفلسطينية تحذر من أن المستشفيات تقترب من معدل الإشغال الأقصى لها بسبب فيروس كورونا

Nabil Abbas26 فبراير 2021آخر تحديث : منذ 8 أشهر
الحكومة الفلسطينية تحذر من أن المستشفيات تقترب من معدل الإشغال الأقصى لها بسبب فيروس كورونا

الإسبانية: Europapress

حذرت الحكومة الفلسطينية من تأثير وباء فيروس كورونا على النظام الصحي بسبب زيادة الحالات وزيادة الإصابات بسبب المتغيرات الجديدة، فيما صرحت أن المستشفيات “تقترب من أقصى معدل إشغال لها”.

أشارت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة، إلى أن نسبة الاشغال في الضفة الغربية تبلغ 58.6 في المائة، فيما تبلغ نسبة اشغال أجهزة التنفس الصناعي 62 في المائة، وهي الأعلى منذ بدء تفشي الوباء.

وأوضحت الكيلة: “نقترب من الحد الأقصى لمعدل الإشغال ونعمل على زيادة سعة المستشفيات العامة والخاصة التي طلبنا تخصيص جناح لمرضى فيروس كورونا فيها حتى نتمكن من إدارة الزيادة في الحالات”.

وبالمثل، فقد أشارت إلى أن المتغيرات الجديدة تنتشر بمعدل كبير، وأوضحت بالتفصيل أنه من بين 480 اختبارًا عشوائيًا، كشف عن المتعير الذي تم اكتشافه في المملكة المتحدة 352 مرة و 57 مرة عن النوع الذي تم اكتشافه في جنوب إفريقيا.
كما صرحت وزيرة الصحة الفلسطينية أن السلطات تأمل في أن تتمكن من تطعيم 60 في المائة من السكان وأكدت شراء مليوني جرعة من لقاح أسترازينيكا.
وأضافت “أننا ننتظر توريد اللقاحات و أبلغتنا الشركة أنها ستبدأ في التسليم بنهاية فبراير وبداية مارس”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.