تسجيل الدخول

السلطة الفلسطينية تٌسلّم الرصاصة التي قتلت صحفية الجزيرة شيرين أبو عاقلة للولايات المتحدة الأمريكية

admin2 يوليو 2022آخر تحديث : منذ شهرين
السلطة الفلسطينية تٌسلّم الرصاصة التي قتلت صحفية الجزيرة شيرين أبو عاقلة للولايات المتحدة الأمريكية

الهولندية: NOS

تم تسليم الرصاصة التي قتلت صحفية الجزيرة الفلسطينية شيرين أبو عاقله في الضفة الغربية إلى الولايات المتحدة من قبل الفلسطينيين.
هذا ما قاله المدعي العام للسلطة الفلسطينية، ولم يكشف عن مزيد من التفاصيل.

قد يكون حلاً مؤقتًا لطلب إسرائيل للرصاصة، ورفض الفلسطينيون حتى الآن إعطاء الرصاصة لإسرائيل، قائلين إن إسرائيل مذنبة بقتل أبو عاقلة، وقالت إسرائيل إنها لا تستطيع أن تحدد على وجه اليقين ما إذا كانت الذخيرة جاءت من سلاح إسرائيلي، بدون الرصاصة.

الآن يمكن للأمريكيين إجراء تحقيقات جنائية بشأن الرصاصة، يقول الفلسطينيون إن الرصاصة لم تُعط لإسرائيل.

معروف أنها صحفية
قُتلت أبو عاقلة في 11 مايو أثناء عملية شنتها القوات الإسرائيلية في جنين بالضفة الغربية المحتلة، كانت معروفة كصحافية بسبب خوذتها وسترتها.

بعد وفاتها، أشارت إسرائيل في البداية أن نشطاء فلسطينيين هم المسؤولين عن وفاتها بنيران غير مركزة، وقالت إسرائيل في وقت لاحق إنه من المحتمل أن يكون جندي إسرائيلي أطلق الرصاصة القاتلة في تبادل لإطلاق النار مع نشطاء فلسطينيين.
تم التعرف على السلاح الذي قد تكون الرصاصة قد أتت منه، ولكن بدون فحص الطب الشرعي للرصاصة نفسها، اعتقدت إسرائيل أنها لا تستطيع تقديم إجابة نهائية.

وسبق أن خلصت وسائل إعلام ومنظمات دولية بعد التحقيقات إلى أن إسرائيل مسؤولة عن مقتل الصحفية الفلسطينية.
في الوقت الذي قُتل فيه أبو عاقلة بالرصاص، لم يكن هناك مسلحون فلسطينيون في الجوار يمكن أن يطلقوا النار، وفقًا لدراسة تسجيلات صوتية ومرئية ومقابلات مع شهود عيان.

بحسب الفلسطينيين، هناك حديث عن أن إسرائيل قتلت عمدا أبو عاقله، إسرائيل رفضت بحزم هذا الاتهام.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.