تسجيل الدخول

الشرطة “الإسرائيلية” تقمع مظاهرة احتجاجية للمسيحيين العرب في حيفا

2019-01-13T20:15:31+01:00
2019-01-13T20:17:30+01:00
الصحافة الأوروبية
Nabil Abbas13 يناير 2019آخر تحديث : منذ سنتين
الشرطة “الإسرائيلية” تقمع مظاهرة احتجاجية للمسيحيين العرب في حيفا

بريطانيا – independent

اندلعت اشتباكات عنيفة بين المئات من المسيحيين العرب والشرطة “الإسرائيلية” في حيفا يوم الجمعة بعد احتجاج على معرض فني يسيء للديانة المسيحية حسب المتظاهرين.

وقالت السلطات ان ثلاثة من ضباط الشرطة احتاجوا للعلاج الطبي بعد اصابتهم بجروح في الرأس حيث قام المتظاهرين بقذف الحجارة على الشرطة، بعد منعهم من اقتحام متحف حيفا للفنون لازالة العمل الفني.

استخدمت الشرطة أيضا الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية لتفريق المتظاهرين.

كتبت وزيرة ثقافة “الكيان الإسرائيلي” ميري ريجيف رسالة إلى المدير العام لمتاحف حيفا يوم الخميس تدعو إلى إزالة قطعة فنية من العرض.
في الرسالة ، قالت ريجيف إنها تلقت “العديد من الشكاوى التي تصف العمل الفني بأنه جريمة خطيرة بحق مشاعر المجتمع المسيحي”.

حسب شرطة حيفا ، حاول بضع مئات من المتظاهرين الدخول إلى متحف حيفا للفنون أثناء الاحتجاج.
بعد الاحتجاج ، أعلن متحف حيفا أن المنظم نسيم تل وافق على وضع علامة تحذير من محتوى مسيء محتمل عند مدخل المعرض.

أدان المتحف حادثة الاشتباك بالأسلحة وقال إن الجدل حول الفن يجب ألا ينزلق إلى العنف.
وقال البيان “لا يجب أن يمتد الحديث عن الفن مهما كان معقدا إلى العنف ويجب احترامه حتى في الحالات المشحونة”

تم القبض على شخص يبلغ من العمر 32 عاما من المدينة للاشتباه في اعتدائه على ضابط شرطة.

المصدرindependent
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.