تسجيل الدخول

الفاتيكان يستدعي سفيري أمريكا والكيان الإسرائيلي للتأكيد على حل الدولتين والمخاوف من خطة الضم

Nabil Abbas2 يوليو 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
الفاتيكان يستدعي سفيري أمريكا والكيان الإسرائيلي للتأكيد على حل الدولتين والمخاوف من خطة الضم

الهولندية الإسرائيلية: Brabosh

دعا الفاتيكان، في خطوة غير معتادة للغاية، كلا من سفيري الولايات المتحدة و “الكيان الإسرائيلي” للتعبير عن مخاوف الكرسي الرسولي من إجراءات إسرائيل لفرض سيادتها على أجزاء من الضفة الغربية، حسبما ذكرت وكالة رويترز يوم الأربعاء.

وقال بيان للفاتيكان يوم الثلاثاء إن اجتماعات عقدت بين الكاردينال بيترو بارولين وزير الخارجية الفاتيكان والسفيرة الأمريكية كاليستا جينجريتش والسفير الإسرائيلي أورين ديفيد.
وقال مصدر دبلوماسي بارز لرويترز إن بارولين التقى بالمبعوثين بشكل منفصل وهي تفاصيل غير واضحة في بيان الفاتيكان.

كبير الدبلوماسيين في الفاتيكان بارولين “أعرب عن قلق الكرسي الرسولي من الإجراءات الأحادية المحتملة التي يمكن أن تعرض البحث عن السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين والوضع الدقيق في الشرق الأوسط للخطر”.

وأكد بيان الفاتيكان مجددا موقفه المؤيد لحل الدولتين، قائلا “إن إسرائيل ودولة فلسطين لهما الحق في الوجود والعيش بسلام وأمن ، ضمن حدود معترف بها دوليا”.

و دعا الفاتيكان الإسرائيليين والفلسطينيين إلى بذل كل ما في وسعهم لإعادة فتح عملية المفاوضات المباشرة على أساس قرارات الأمم المتحدة.

ليست هذه هي المرة الأولى التي يعارض فيها الفاتيكان الضم.

في مايو قال الفاتيكان إن فرض السيادة الإسرائيلية مقلقة ويمكن أن تزيد من تعقيد محادثات السلام.
تحدث البابا في الماضي عن الصراع الإسرائيلي الفلسطيني العربي ودعا إلى تطبيق “حل الدولتين” لحل النزاع المستمر منذ عقود.

اعترف الفاتيكان بفلسطين كدولة في فبراير 2013 و في عام 2017، فتحت السلطة الفلسطينية (سفارة) في الفاتيكان.

المصدرBrabosh
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.