تسجيل الدخول

القنصل الإسرائيلي السابق في الولايات المتحدة الأمريكية: ترامب كان أحمقاً مفيداً لنا ومعادياً لبلاده

2021-01-10T18:10:02+01:00
2021-01-10T18:10:35+01:00
الصحافة الأوروبية
Nabil Abbas10 يناير 2021آخر تحديث : منذ 7 أشهر
القنصل الإسرائيلي السابق في الولايات المتحدة الأمريكية: ترامب كان أحمقاً مفيداً لنا ومعادياً لبلاده

الإسبانية: HispanTV

انتقد القنصل العام الإسرائيلي السابق في الولايات المتحدة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب ووصفه بـ “الأحمق” الذي كان “مفيدًا” لتل أبيب ومعادياً لبلاده.

اعترف الدبلوماسي الإسرائيلي السابق داني دايان في مقابلة مع وكالة الأنباء الإسبانية، نشرت يوم السبت، بأن  ” ترامب كان معجزة بالنسبة لإسرائيل وكارثي للديمقراطية الأمريكية.
بعبارة أخرى، كان”أحمقًا مفيدًا”.

هاجم دايان، الذي أكمل مؤخرًا مهمته الدبلوماسية التي استمرت أربع سنوات في نيويورك، ترامب بشكل مباشر، على الرغم من أنه كان على علم بالدعم الكامل الذي قدمه للكيان الإسرائيلي خلال فترة ولايته.
كما اعتبر الرئيس السابق لمنظمة تجمع المستعمرات الإسرائيلية غير الشرعية بين عامي 2007 و 2013 الهجوم على مبنى الكابيتول يوم الأربعاء “مروعًا” وأوضح أن تل أبيب ستتعاون مع الحكومة الديمقراطية الأمريكية الجديدة.

واضاف ان “اسرائيل لديها استراتيجية للحفاظ على علاقات حميمة مع أي ادارة يختارها الشعب الامريكي”.
بدأ دايان منصبه كقنصل للكيان الإسرائيلي في نيويورك عام 2016، بعد أن رفضت البرازيل تعيينه سفيراً للدور الذي لعبه كزعيم للمستعمرات الإسرائيلية.
منذ وصوله إلى السلطة في عام 2017، تبنى ترامب سياسة مؤيدة لإسرائيل.
وعلى نفس المنوال، فقد روج لما يسمى بـ “صفقة القرن”، وهي مبادرة يفترض أنها لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، لكنها بحسب السلطات الفلسطينية، تخدم فقط مصالح كيان تل أبيب.
قامت إسرائيل ببناء 26331 وحدة سكنية في المستوطنات خلال الأعوام 2017-2020، مقابل 10331 منزلًا في الأعوام 2013-2016، بفضل الدعم الذي قدمته إدارة ترامب للتوسع الإسرائيلي.

المصدرHispanTv
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.