تسجيل الدخول

القوات الإسرائيلية تطلق النار على فلسطيني في القدس الشرقية بزعم محاولة طعن شرطي

Nabil Abbas26 مايو 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
القوات الإسرائيلية تطلق النار على فلسطيني في القدس الشرقية بزعم محاولة طعن شرطي

الإسبانية: Europapress

أطلقت قوات الأمن الإسرائيلية النار على فلسطيني في القدس الشرقية يوم البارحة الاثنين بعد أن زعم ​​أنه أخرج أداة حادة لطعن شرطي بالقرب من حي المكبر.

وبحسب المعلومات التي جمعتها صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، فقد وصل المهاجم إلى شارع أرمون هنتسيف، الواقع بالقرب من الحي المذكور، وحاول طعن شرطي، مما تسبب في إطلاق رجال الشرطة الآخرين في المنطقة النار عليه.

عولج الفلسطيني الذي لم تحدد هويته، وحسب مصادر نقلت عنها صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية، أنه كان في حالة حرجة.

وقع الحادث بعد ساعات من قيام جنود إسرائيليين بإطلاق النار على فلسطينيين بالقرب من مستوطنة عميحاي الواقعة بالقرب من مدينة رام الله بالضفة الغربية، بعد محاولة طعن أخرى مزعومة.

تصاعدت التوترات في الأشهر الأخيرة بسبب ما يسمى بـ “صفقة القرن”، والمقترح الأمريكي باتفاق سلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين، والخطط اللاحقة من قبل الحكومة الإسرائيلية لضم مناطق في الضفة الغربية، بما في ذلك وادي الأردن.

وتصف صفقة القرن القدس بأنها عاصمة “غير قابلة للتجزئة” لإسرائيل، والتي ستحتفظ بالسيطرة على المستعمرات اليهودية وغور الأردن، بينما ستكون عاصمة فلسطين في منطقة من القدس الشرقية تقع خارج الحاجز الأمني الذي أشادته إسرائيل، كما تنفي حق العودة للاجئين الفلسطينيين.

ودفعت الخطط الإسرائيلية، المدعومة من واشنطن، رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس إلى الإعلان الأسبوع الماضي عن إنهاء جميع الاتفاقات مع إسرائيل والولايات المتحدة، بما في ذلك الاتفاقات الأمنية.

المصدرEuropapress
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.