تسجيل الدخول

الكيان الإسرائيلي يعلن عن افتتاح سبع محميات طبيعية في الضفة الغربية

Nabil Abbas16 يناير 2020آخر تحديث : منذ 10 أشهر
الكيان الإسرائيلي يعلن عن افتتاح سبع محميات طبيعية في الضفة الغربية

البريطانية: Independent

أعلن الكيان الإسرائيلي أنه سيفتتح سبعة محميات طبيعية جديدة في الضفة الغربية المحتلة، وهذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها بهذه الخطوة منذ 25 عامًا.

وصف الفلسطينيون هذه الخطوة المثيرة للجدل بأنها “خطرة وتوسعية” حيث تقول جماعات حقوقية إسرائيلية إن بناء محميات جديدة ينتهك القانون الدولي والمحلي.

وأثار القرار المثير للجدل رد فعل عنيف من جانب جماعات حقوق الإنسان الإسرائيلية والقيادة الفلسطينية، التي تعهدت بتقديم شكاوى إلى الأمم المتحدة والمحاكم الدولية.

بينما أكد نفتالي بينيت، وزير الدفاع الإسرائيلي، قيام محميات على المواقع الجديدة.
وقال بينيت، الذي يرأس حزب اليمين الجديد المؤيد للاستيطان، إن المحميات ستكون في المنطقة “ج” ، التي تشكل 61 في المائة من الضفة الغربية وتحت السيطرة الإسرائيلية الكاملة.

وستشمل الأراضي وادي الأردن الذي قال بنيامين نتنياهو إنه يعتزم ضمها في سبتمبر.
تعتبر المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية غير قانونية بموجب القانون الدولي وتضر بحل الدولتين المقبول على نطاق واسع للنزاع الإسرائيلي الفلسطيني المستمر منذ عقود.

وفقًا لجماعة السلام الإسرائيلية (Peace Now) التي تراقب التوسع الاستيطاني، فإن أكثر من ثلث الموقع المقترح للمحميات الجديدة موجود على أراض فلسطينية خاصة، مما يجعلها غير قانونية حتى بموجب القانون الإسرائيلي.

ونقل عن بينيت قوله: “سوف نستمر في تطوير المجتمعات اليهودية في المنطقة (ج) بالأفعال، وليس بالكلمات.
سارعت السلطة الفلسطينية إلى إدانة هذه الخطوة الأخيرة ، متهمة بينيت “بإقامة مظلة استعمارية جديدة لمحاربة الوجود الفلسطيني في تلك المناطق”.

وقالت وزارة الخارجية الفلسطينية إنها ستقدم شكاوى بشأن “الإعلان الخطير” في الأمم المتحدة والمحاكم الدولية.

وقالت الوزارة ، كما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”: “إن وزارة الخارجية تدين بأقوى العبارات قرارات بينيت الاستعمارية والتوسعية وتؤكد أن ما يسمى بالمحميات الطبيعية مجرد مخطط آخر للاستيلاء على الأراضي الفلسطينية والاستيلاء عليها”.
“هذا، في النهاية، لصالح دعم المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة”.
وقالت حركة السلام الآن إن هذه الخطوة جزء من تقييد وصول الفلسطينيين إلى أراضيهم وتطبيع ضم أجزاء من الضفة الغربية.

وأضافت المجموعة أن إسرائيل تمتلك 96 محمية طبيعية و 14 متنزهًا وطنيًا في الضفة الغربية ، رغم أنها تشكل انتهاكًا للقانون الدولي.

المصدرIndependent
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.