تسجيل الدخول

الكيان الإسرائيلي يمنع دخول مواطني عدة دول أوروبية للحد من إنتشار فيروس كورونا

Nabil Abbas5 مارس 2020آخر تحديث : منذ 8 أشهر
الكيان الإسرائيلي يمنع دخول مواطني عدة دول أوروبية للحد من إنتشار فيروس كورونا

الفرنسية: France24

من أجل تجنب انتشار فيروس كورونا الجديد، أعلنت سلطات الكيان الإسرائيلي يوم البارحة الأربعاء 4 مارس حظر دخول الفرنسيين ومواطني عدة دول أوروبية أخرى كألمانيا وسويسرا وإسبانيا والنمسا، ما لم يكن لديهم مكان إقامة دائم.

وقالت وزارة الصحة الاسرائيلية في بيان “لن يتمكن مواطنو هذه الدول من دخول الاراضي الاسرائيلية ما لم يثبتوا أن لديهم مكانا للحجر الصحي.”
في وقت سابق، أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن الحجر الصحي لمدة أسبوعين للمسافرين من فرنسا وعدة دول أوروبية.
وقال بنيامين نتنياهو “سنطلب من كل من يأتي من فرنسا وألمانيا وسويسرا وإسبانيا والنمسا والإسرائيليين الذين يأتون من هناك أن يدخلوا الحجر”.

وقد تم بالفعل سابقاً فرض قيود على إيطاليا، أكبر مصدر للوباء في أوروبا.
أعلنت السلطات الإسرائيلية حتى الآن عن 15 حالة إصابة بفيروس كورونا في أراضيها.
“نحن في وضع أفضل من البلدان الأخرى لأنني منذ البداية أعطيت تعليمات للعمل قدر الإمكان وليس على الأقل.
لقد اتخذنا إجراءات صارمة للغاية لإبطاء انتشار المرض”.
وأضاف نتنياهو في أول مؤتمر صحفي له منذ فوز حزبه، الليكود ، في الانتخابات التشريعية يوم الاثنين “بخلاف الدول الأخرى، اخترنا أيضًا سياسة العزلة والاختبار الشامل”.

إلى جانب إيطاليا وألمانيا، تعد فرنسا أحد المصادر الرئيسية لفيروس كورونا الجديد في أوروبا .
يوجد حوالي 150،000 فرنسي في “إسرائيل”، جزء كبير منهم يحملون جنسية مزدوجة.
وقال موشيه بار سيمان توف، المدير العام لوزارة الصحة إذا كان بإمكان هؤلاء المواطنين المزدوجين البقاء في منازلهم أثناء عزلتهم، فإن السلطات لا تعرف حتى الآن المكان الذي سيعزلون الأشخاص الآخرين القادمين من الدول الأوروبية المذكورة أعلاه، ينبغي اتخاذ قرار قريبا.
هذه الإجراءات التقييدية تتم قبل شهر من عيد الفصح اليهودي ، الذي يصادف هذا العام في 8 أبريل.
كل عام، يصل إلى “إسرائيل” عشرات الآلاف من اليهود من جميع أنحاء العالم، وخاصة من فرنسا، لحضور هذه الأعياد.

المصدرFrance 24
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.