تسجيل الدخول

الكيان الإسرائيلي يهدد بقطع المياه عن الأردن في حال إصرار الملك عبدالله على استعادة منطقتي الباقورة والغمر

Nabil Abbas26 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ 11 شهر
الكيان الإسرائيلي يهدد بقطع المياه عن الأردن في حال إصرار الملك عبدالله على استعادة منطقتي الباقورة والغمر

الإسبانية – HispanTv

هدد الكيان الإسرائيلي بقطع المياه عن الأردن بعد قرار الملك عبد الله الثاني بإنهاء ايجار منطقتين من الأراضي الأردنية للكيان.

حذر جلعاد شارون، نجل رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق أرييل شارون، من أن الأردنيين “سيشعرون بالعطش” إذا أصر الملك على إنهاء عقد الإيجار، الذي تم الاتفاق عليه بموجب اتفاق سلام ثنائي.
كتب شارون:
الدبلوماسية هي مسألة حساسة، لذلك يجب إخبار الملك الأردني: إذا طردت مزارعي نهاراييم وزوفار “الباقورة والغمر”، فستظل عطشانًا.
وفقًا لمعاهدة السلام الموقعة في عام 1994 بين الأردن وكيان تل أبيب، تم استئجار منطقتي الباقورة والغمر لمدة 25 عامًا قابلة للتجديد.

يكون عقد الإيجار قابلاً للتجديد تلقائيًا إلا إذا أعطى أي من الطرفين إشعارًا قبل عام لإنهائه.

سمحت الاتفاقية لإسرائيل والمزارعين باستخدام المنطقتين الواقعتين في وادي الأردن.
في المقابل، وافق كيان تل أبيب على تزويد الأردن، الذي يعاني من أزمة مياه خطيرة، بحوالي 45 مليون متر مكعب من المياه كل عام.

في أكتوبر 2018، قال الملك عبد الله الثاني إن عمان قد أبلغت إسرائيل، بأنها لن تمدد عقد الإيجار، وشدد على أن المنطقتين الحدوديتين هما أراضي أردنية وستظلان جزءًا من البلد العربي.
“في مثل هذه الظروف الإقليمية الصعبة، تتمثل أولوياتنا في حماية مصالحنا والقيام بكل ما هو ضروري للأردنيين”.

قال الناشطون والسياسيون إن تجديد المعاهدة سيكون مهينًا ويديم الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الأردنية.
خرجت مظاهرات في عمان العام الماضي، حيث طالب المتظاهرون باستعادة المنطقتين.

حافظ الكيان الإسرائيلي والأردن على علاقات دبلوماسية منذ التوقيع على معاهدة السلام عام 1994.

ومع ذلك، يعارض الكثير من الأردنيين بشدة هذه العلاقات الدبلوماسية بين الجانبين.

المصدرHispanTv
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.