تسجيل الدخول

الكيان الإسرائيلي يهدم مسجداً وبئر ماء في الضفة الغربية المحتلة

Nabil Abbas28 يناير 2021آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
الكيان الإسرائيلي يهدم مسجداً وبئر ماء في الضفة الغربية المحتلة

الإسبانية: HispanTv

هدم جيش الكيان الإسرائيلي مسجداً وبئراً للمياه في الضفة الغربية المحتلة، وهي ممارسة غير مشروعة و مرفوضة من الأمم المتحدة.

ما كان مقررًا أن يكون مسجدًا لسكان بلدة أم قوسة جنوب الجليل، حولته قوات الاحتلال يوم الأربعاء إلى أنقاض.
بالنسبة لسكان مسافر يطا الفلسطينيين، التي تنتمي إليها أم قصى، فإن هدير جرافات الجيش الإسرائيلي لا يعني أكثر من تدمير منزل.
لذلك، يعارضه الفلسطينيون الصغار والكبار، على الرغم من أن الطريقة الوحيدة للقيام بذلك هي الجلوس أمامها على الطريق.
بالإضافة إلى المسجد الذي تم هدمه، تلقت المدرسة في المنطقة إشعاراً بالهدم.
تقع هذه المنطقة من الضفة الغربية في المنطقة (ج) التي يسيطر عليها الكيان الإسرائيلي إدارياً وعسكرياً.
يحتاج الفلسطينيون للبناء إلى إذن من السلطات الإسرائيلية، لكن المشكلة هي أن هذه التصاريح لا تُمنح أبدًا، إنها ممارسة تنكرها الأمم المتحدة.

و وفقًا للأمم المتحدة، دمر الجيش الإسرائيلي في عام 2020 أكثر من 800 مبنى فلسطيني.

المصدرHispanTv
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.