المقاومة الفلسطينية تكشف عن صاروخ جديد يعتبر كابوساً للكيان الإسرائيلي

إسبانيا – HispanTv

كشفت كتائب ناصر صلاح الدين ، الفرع العسكري للجان المقاومة الشعبية الفلسطينية ، عن صاروخ جديد يسمى “IQ25″، وذلك تكريماً لمؤسس هذه المجموعة الشهيد إسماعيل أبو القمصان. يقول النص الذي نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية ” الصفا “: “يصل مدى الصاروخ المذكور إلى أكثر من 25 كيلومتراً ويمكنه حمل حمولة من المواد المتفجرة، مما سيزيد من قدرته التدميرية العالية”.

بالإضافة إلى تسليط الضوء على أن هذه الصواريخ يمكن أن تؤثر على جميع الأهداف التي تم وضع علامة عليها داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة، و تضمنت الرسالة أن هذا التسلح الجديد هو تقدم كبير من حيث زيادة القدرة الدفاعية وقوة الردع للمقاتلون الفلسطينيون في مواجهة أي عدوان من قبل الكيان الإسرائيلي.

وقال متحدث باسم كتائب الناصر صلاح الدين المتمركزة في قطاع غزة، ” نحن سنضطلع بدور المقاومة، في الحرب المقبلة، لن تتمكن إسرائيل من القتال في الوقت نفسه على عدة جبهات حرب”.

تلقى الكيان الإسرائيلي انتكاسة حادة في غزة في شهر مايو الماضي، عندما شن هجمات جوية ومدفعية واسعة النطاق على قطاع غزة.

وردت حركات المقاومة الفلسطينية بإطلاق مئات الصواريخ على الأراضي التي تحتلها إسرائيل، والتي أصاب الكثير منها الهدف الذي تم اختياره. وفي وقت لاحق، أعلن وزير إسرائيلي الشؤون العسكرية، أفيغدور ليبرمان، استقالته، وهو ما اعتبر  “انتصار سياسي” من قبل حركات المقاومة الفلسطينية.

المصدر - HispanTv
رابط مختصر
2019-09-30 2019-09-30
Nabil Abbas