تسجيل الدخول

النيابة العسكرية الإسرائيلية ستفتح تحقيق جديد بمقتل المسعفة رزان النجار

Nabil Abbas30 أكتوبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
النيابة العسكرية الإسرائيلية ستفتح تحقيق جديد بمقتل المسعفة رزان النجار

إسبانيا – lavanguardia

أعلن الجيش الإسرائيلي اليوم أنه سيتم التحقيق في وفاة المسعفة الفلسطينية رزان أشرف النجار، التي توفيت في اطلاق نار من قبل القوات الإسرائيلية في يونيو الماضي خلال احتجاجات على الخط الفاصل بين قطاع غزة و اسرائيل.

قال متحدث باسم الجيش: “إن آلية تقييم أعمال هيئة الأركان العامة فتحت تحقيقا في وفاة مسعفة طبية تطوعية، ونقلت النتائج إلى النائب العام العسكري، و الذي قرر فتح تحقيق عسكري”.

وقالت يديعوت احرونوت ان شعبة التحقيقات الجنائية التابعة للشرطة العسكرية كانوا قد شككوا في الجنود والقادة المشاركين في اطلاق النار على رزان (21 عاما) و الذي تسبب في وفاتها عند وجودها لإسعاف الجرحى في احتجاجات على الحدود بالقرب من مدينة خان يونس، في جنوب غزة.

تلقى الجيش شهادات من شهود فلسطينيين، من خلال منظمة دولية ، تشير إلى أن الجنود الإسرائيليين ركعوا وقاموا بالتصويب وكانوا يستهدفون الممرضة مباشرة.

خلصت التحقيقات الأولية السابقة، أن أسباب الوفاة غير معروفة، واحتمال وجود رصاصة طائشة قد قتلت الفتاة، ولكن في ضوء هذه الشهادات، أعيد فتح التحقيق من قبل المدعي العام للجيش.

توفيت النجار خلال إحدى مظاهرات مسيرة العودة الكبرى ، التي بدأت منذ نهاية مارس على الحدود للاحتجاج على الحصار الذي تفرضه إسرائيل على غزة منذ تولي حماس السلطة بالقوة في عام 2007 ، و الدفاع عن حق الفلسطينيين في العودة.

المصدرlavanguardia
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.