تسجيل الدخول

ثلت السكان الإسرائيليين في جنوبي الأراضي المحتلة يريدون الانتقال بسبب صواريخ غزة

Nabil Abbas4 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ 12 شهر
ثلت السكان الإسرائيليين في جنوبي الأراضي المحتلة يريدون الانتقال بسبب صواريخ غزة

عن السلوفاكية: SVET

بسبب الصواريخ التي تطلق بانتظام من قطاع غزة وما ينتج عنها من مخاطر أمنية، فإن ما يقرب من ثلث سكان جنوب الأراضي المحتلة يفكرون في الانتقال للعيش في مكان أخر.

هناك 28 في المئة من سكان جنوب “الكيان الإسرائيلي” الذين يعيشون قرب خط إطلاق النار في قطاع غزة يفكرون في هذه الخطوة، وفقا لمسح أجراه معهد الأبحاث الإسرائيلي للبحوث والمعلومات.

نصف الناس في هذه المنطقة يقولون إنهم لا يشعرون بالأمان، بسبب الخوف من الصواريخ.

ومع ذلك، يريد السكان العرب البقاء، رغم أنهم قد لا يشعرون بالأمان، بسبب عائلاتهم.

كشفت الأبحاث أيضًا أن 33٪ من الأشخاص القاطنين في منطقة جنوب الأراضي المحتلة، ليس لديهم غطاء للغارات الجوية بالقرب من منازلهم.

خلال الهجمات الإسرائيلية المكثفة على جماعة الجهاد الإسلامي المتشددة في قطاع غزة والتي حصلت في نوفمبر، والتي أسفرت عن سقوط 35 ضحية على الأقل منهم ثلاث نساء وثمانية أطفال.
تم إطلاق حوالي 360 صاروخ على “إسرائيل” في نفس الوقت.

انتهى القصف المكثف على الجانبين في منتصف نوفمبر باتفاق لوقف إطلاق النار.

رغم عدم الإبلاغ عن أي خسائر في الأرواح على الجانب الإسرائيلي، فإن سكان خط إطلاق النار يعانون من أعراض الإجهاد بعد إطلاق النار عليهم.

يخضع قطاع غزة للحصار المفروض من مصر وإسرائيل لأكثر من عقد منذ تولي حماس السلطة في عام 2007.
تنتقد منظمات حقوق الإنسان الدولية “إسرائيل” لتضييق الخناق وحصار مليوني شخص.

المصدرSVET
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.