تسجيل الدخول

حركة المقاومة الإسلامية حماس: صمت الأمم المتحدة يشجع الكيان الإسرائيلي على ارتكاب الجرائم بحق الأطفال الفلسطينيين

2019-08-05T18:48:41+02:00
2019-08-05T18:49:43+02:00
الصحافة الأوروبية
Nabil Abbas5 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
حركة المقاومة الإسلامية حماس: صمت الأمم المتحدة يشجع الكيان الإسرائيلي على ارتكاب الجرائم بحق الأطفال الفلسطينيين

إسبانيا – HispanTv

انتقدت حماس، حركة المقاومة الإسلامية في فلسطين الأمم المتحدة، لعدم إدراج إسرائيل في قائمتها السوداء بسبب قتل الأطفال.

في بيان صدر اليوم الاثنين، استنكر حازم قاسم، المتحدث باسم حماس ، تقاعس منظمة الأمم المتحدة ازاء ارتكاب إسرائيل لجرائم ضد الأطفال الفلسطينيين.

في تقرير تم تقديمه في 27 يوليو أمام مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، أقر الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، بالعدد الكبير من الأطفال الفلسطينيين الذين قُتلوا أو جُرحوا في هجمات إسرائيلية هذا العام والعام الماضي، لكنه امتنع عن وضعها على القائمة السوداء لقتلة الأطفال.

الناطق بلسان حماس، ندد بأن تقاعس الأمم المتحدة يستجيب لضغط الولايات المتحدة وحليفها الإسرائيلي، الذي يرى قاسم أنه يشجع كيان الاحتلال على انتهاك حقوق الفلسطينيين، ولا سيما الأطفال.

وفقًا له، يجب على الأمم المتحدة أن تتخذ تدابير عملية لإدانة جرائم إسرائيل في المحاكم الدولية بدلاً من تقديم تقارير لا تتجاوز الشكاوى الكلامية حول فظائع الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني.

جاء في تقرير حديث للأمم المتحدة أن 59 طفلاً فلسطينياً استشهدوا وجرح 2756 آخرين على أيدي القوات الإسرائيلية خلال عام 2018.

و كشفت وثيقة نشرت في أبريل الماضي من قبل جمعية الأسرى الفلسطينيين أن  إسرائيل اعتقلت أكثر من 6000 طفل فلسطيني منذ عام 2015، معظمهم عانوا من الإيذاء البدني والنفسي في السجون الإسرائيلية.

على الرغم من حقيقة أن العديد من منظمات حقوق الإنسان قد نددت  بإساءة معاملة السجناء الفلسطينيين، لا سيما القُصَّر منهم، فلم يطرأ أي تغيير على سياسات الكيان الإسرائيلي، ولا يزال المعتقلون هدفاً للتعذيب.

المصدرHispanTv
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.