تسجيل الدخول

رئيس الوزراء الفلسطيني يطلب من الاتحاد الأفريقي سحب وضع إسرائيل كدولة مراقبة

Nabil Abbas5 فبراير 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر
رئيس الوزراء الفلسطيني يطلب من الاتحاد الأفريقي سحب وضع إسرائيل كدولة مراقبة

الإسبانية: Europapress

طلب رئيس وزراء السلطة الفلسطينية د، محمد اشتية، اليوم السبت، من مفوضية الاتحاد الأفريقي، سحب إسرائيل كدولة مراقبة للمنظمة عقابًا لها على “انتهاكاتها ضد حقوق الإنسان”.
واستنكر اشتية خلال قمة المنظمة التي تعقد هذا الاسبوع في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا ” قائلاً: “نطالب بالانسحاب ورفض اعتماد اسرائيل عضوا مراقبا في الاتحاد الافريقي”.
واضاف رئيس الوزراء “نعتقد ان قرار منح اسرائيل صفة مراقب في الاتحاد الافريقي ليس المكافأة التي تستحقها”، مؤكدا انه يشجع اسرائيل على “الاستمرار في انتهاك المواثيق والاتفاقيات والمواثيق الدولية الموقعة”.

واضاف “لا يجب ان تكافأ اسرائيل على القتل والتعذيب والاعتقال الاداري والتسبب بجروح خطيرة وسلب الحرية واضطهاد المواطنين الفلسطينيين الابرياء او بناء المستوطنات في الضفة الغربية التي يقطنها اكثر من 700 الف مستوطن او على ضم القدس الشرقية”.

حصلت إسرائيل على مكانتها كعضو مراقب العام الماضي في قرار دافع عنه رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقي محمد رغم شكاوى من دول مثل جنوب إفريقيا و الجزائر، والتي نددت بالوجود الإسرائيلي باعتباره هجومًا على الفلسطينيين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.