تسجيل الدخول

شهيد و 13 جريح بينهم امرأة برصاص الجيش الإسرائيلي في مداهمة لمدينة جنين الفلسطينية

admin9 أبريل 2022آخر تحديث : منذ 8 أشهر
شهيد و 13 جريح بينهم امرأة برصاص الجيش الإسرائيلي في مداهمة لمدينة جنين الفلسطينية

الهولندية: NOS

قُتل فلسطيني واحد على الأقل في مداهمة للجيش الإسرائيلي على الضفة الغربية صباح اليوم، واصيب ما لا يقل عن 13 شخصا، من بينهم امرأة تبلغ من العمر 19 عاما، بحسب مصادر فلسطينية، و اعتقلت إسرائيل ثلاثة فلسطينيين.
ووقعت المداهمة في مخيم للاجئين في مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.
قال الجيش الإسرائيلي إنه ذهب إلى هناك حيث يوجد منزل منفذ هجوم يوم الخميس في تل أبيب، حيث قُتل ثلاثة أشخاص في الهجوم على حانة في منطقة مزدحمة بالحياة الليلية.

وتقول إسرائيل أيضا إن العملية في جنين والقرى المجاورة كانت تهدف إلى اعتقال شخصين يشتبه في تورطهما في الإرهاب، بعد الغارة، نشبت معركة بالأسلحة النارية، مما أدى إلى وفاة شخص.

الجهاد الاسلامي
وأعلنت حركة الجهاد الإسلامي أن الفلسطيني الذي قتلته إسرائيل صباح اليوم هو أحد مقاتليها، تنظر إسرائيل والغرب إلى الحركة الفلسطينية على أنها منظمة إرهابية.
كما أشادت حركة حماس بالفلسطينيين الذين أطلقوا النار على القوات الإسرائيلية صباح اليوم، كما دعا ناطق باسم حماس إلى مزيد من تصعيد العنف “في جميع مدن وبلدات الضفة الغربية”.
ذكرت إسرائيل أنه لم ترد أنباء عن إصابة أي إسرائيلي، وتقول أيضا إنها استولت على مدفع رشاش M16 من فلسطيني مصاب.

تُظهر مقاطع فيديو متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي دخول جنود إسرائيليين المدينة مع سماع أصوات إطلاق نار.
أفادت وسائل إعلام فلسطينية أن الجيش الإسرائيلي كان يبحث عن والد الفلسطيني رعد حازم (28 عاما) الذي كان وراء الهجوم في تل أبيب، وكان الأب قد امتدح ابنه لتصرفه في الساعات التي تلت الهجوم.

سلسلة من الهجمات
جاءت مداهمة اليوم في أعقاب سلسلة من الهجمات في إسرائيل أسفرت عن مقتل 14 شخصًا في الأسابيع الأخيرة.
بالأمس، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بينيت ردا على الهجوم في تل أبيب إن للجيش وأجهزة المخابرات الحرية الكاملة لإنهاء موجة الهجمات.
أمر قائد الجيش بالتركيز بشكل أساسي على شمال الضفة الغربية، حيث تقع مدينة جنين أيضًا.
وتعتبر تلك المدينة، ولا سيما مخيم اللاجئين، معقلا للجماعات الفلسطينية المسلحة.
يعيش معظم أحفاد الفلسطينيين الذين فروا من المناطق التي أصبحت الآن إسرائيل بعد تأسيس دولة إسرائيل في عام 1948 في المخيم، منفذا الهجومين الأخيرين في إسرائيل جاءا من منطقة قريبة من جنين.
الغزو الإسرائيلي لجنين ليس الأول هذا الشهر، حيث قُتل ثلاثة فلسطينيين بالقرب من المدينة الأسبوع الماضي، كانوا بحسب إسرائيل، يخططون لشن هجوم، كما أصيب أربعة إسرائيليين.
وإجمالا، قتلت إسرائيل أكثر من 20 فلسطينيا في حوادث متنوعة في الضفة الغربية المحتلة هذا العام.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.