في عهد نتنياهو بنى الكيان الإسرائيلي 20,000 منزل غير شرعي في الضفة الغربية

في عهد نتنياهو بنى الكيان الإسرائيلي 20,000 منزل غير شرعي في الضفة الغربية

إسبانيا – HispanTv

قام الكيان الإسرائيلي ببناء حوالي 20 ألف منزل غير شرعي، فقط في الضفة الغربية، في العقد الأول من إدارة نتنياهو، كشفت عن هذا، منظمة غير حكومية إسرائيلية. حددت حركة السلام الآن (Peace Now) ، في تقرير صدر اليوم الثلاثاء، أن 19346 وحدة سكنية غير قانونية تم بناؤها في الضفة الغربية المحتلة عندما عاد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لتولي منصبه.

بناءً على الصور الجوية، كشفت المنظمة غير الحكومية أن كيان تل أبيب بدأ في عام 2017 ببناء 2783 منزلاً في هذه المنطقة الفلسطينية و 2100 منزل آخر في العام الذي يليه . لا تشمل البيانات ، وفقاً لـ Peace Now ، المنازل التي أقيمت في مدينة القدس الفلسطينية، حيث أعطت إسرائيل بالفعل الضوء الأخضر لبناء 4416 منزلاً، بينما تطلب فلسطين، دون جدوى، إجراء تحقيق دولي حول “مجرمين إسرائيليين” بتهمة اختلاس الأراضي الفلسطينية.

وقالت المنظمة غير الحكومية “إسرائيل تحفر حفرة في البلاد لتقع فيها،حتى لو لم تعتقد إسرائيل أن السلام يمكن أن يتحقق في المستقبل القريب ، فليس من المنطقي توسيع المستوطنات، مما يجعل الحل مستحيلاً”.

أشارت الناطقة باسم حركة السلام الآن ، هاجيت عفران ، بدورها ، لوكالة الأنباء الفرنسية ” فرانس برس” إلى أن الزيادة في التوسع الإسرائيلي يساهم في تعقيد ما يسمى حل الدولتين.

وحذرت من أن تنفيذ الخروج من الصراع الفلسطيني الإسرائيلي قد يتطلب إعادة توطين حوالي 150،000 مستوطن ، وهو ما سيكون “مستحيلاً سياسياً”.

لقد أوضح نتنياهو بالفعل أنه لن يقوم بإجلاء “شخص واحد” من أي مستوطنة مبنية على أرض فلسطينية في إطار ما يسمى بخطة السلام الأمريكية، والمعروفة باسم “اتفاق القرن”، الذي يبدو أنها تنحاز إلى الجانب الإسرائيلي فقط.

سيتعين على العالم الانتظار حتى شهر يونيو من هذا العام للكشف الرسمي عن خطة واشنطن، كما تم اقتراحه في أبريل من قبل جاريد كوشنر، صهر ومستشار الرئيسي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

المصدر - HispanTv
رابط مختصر
2019-05-14 2019-05-14
Nabil Abbas