قبول طالب فلسطيني للدراسة في أمريكا بعد منعه من دخولها بسبب منشورات من الأصدقاء على وسائل التواصل الإجتماعي

قبول طالب فلسطيني للدراسة في أمريكا بعد منعه من دخولها بسبب منشورات من الأصدقاء على وسائل التواصل الإجتماعي

بريطانيا – TheGuardian

تم قبول الطالب الفلسطيني مرة أخرى بعد أن مُنع من دخول الولايات المتحدة قبل أيام قليلة من الموعد المقرر لبدء دروسه في جامعة هارفارد.

يقول الطالب الفلسطيني اسماعيل عجاوي إنه مُنع من دخول الولايات المتحدة بسبب منشورات الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت أسرة عجاوي في بيان يوم الاثنين إنها تقدر جهود جميع الأشخاص الذين ساعدوه على العودة.

مُنع عجاوي من الدخول في 23 أغسطس بعد قضاء ثماني ساعات في مطار بوسطن لوغان الدولي، كان يعيش في لبنان.

وقالت الطالب البالغ من العمر 17 عامًا إن المنع لم يحصل بسبب منشوراته هو وإنما بسبب منشورات الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي ذات التوجه السياسي.

وقال مايكل مكارثي المتحدث باسم الجمارك وحماية الحدود الأمريكية، إن قرار إلغاء تأشيرة عجاوي يستند إلى معلومات تم اكتشافها أثناء التفتيش. وقالت منظمة غير ربحية منحت عجاوي منحة دراسية أن السفارة الأمريكية في بيروت استعرضت قضيته من جديد وأعادت إصدار تأشيرته.

المصدر - theguardian
رابط مختصر
2019-09-05 2019-09-05
Nabil Abbas