تسجيل الدخول

قضية بيغاسوس:رئيس وزرا الكيان الإسرائيلي يتعهد بالإجابة حول فضيحة التجسس على الشخصيات العامة

admin7 فبراير 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر
قضية بيغاسوس:رئيس وزرا الكيان الإسرائيلي يتعهد بالإجابة حول فضيحة التجسس على الشخصيات العامة

الفرنسية: France24

اتخذت فضيحة استخدام الشرطة الإسرائيلية لبرنامج بيغاسوس بعدًا جديدًا اليوم الإثنين، حيث وعد رئيس الوزراء نفتالي بينيت “بـالإجابة” بعد الكشف عن التجسس على العديد من الشخصيات العامة دون تصريح.

عادت مجموعة الأمن السيبراني الإسرائيلية NSO إلى دائرة الضوء من جديد، اتخذت الفضيحة المتعلقة ببرنامج التجسس Pegasus بعدًا جديدًا في إسرائيل يوم الإثنين، وعد رئيس الوزراء نفتالي بينيت، بتقديم “الإجابة” عبر البيانات الصحفية.
ادعت التحقيقات التي نُشرت في صيف عام 2021 من قبل اتحاد مكون من 17 وسيلة إعلامية دولية أن برنامج Pegasus قد تم استخدامه للتجسس على هواتف الصحفيين والسياسيين بما في ذلك رؤساء الدول والنشطاء وكبار رجال الأعمال، في بلدان مختلفة.
لكن في الأسابيع الأخيرة، أفادت الصحافة الإسرائيلية بالتنصت ليس فقط في الخارج، ولكن في داخل إسرائيل أيضًا.

التجسس بدون أمر قضائي
وفقًا لمعلومات من صحيفة الأعمال الإسرائيلية اليومية “كالكاليست” المنشورة يوم الاثنين، استخدمت الشرطة الإسرائيلية بشكل مكثف برنامج Pegasus، دون إذن قضائي وأحيانًا بطريقة تقديرية تمامًا.

وقد تم استخدام البرنامج بشكل ملحوظ ضد أفنير نتنياهو، أحد أبناء رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو، والمستشارين الإعلاميين للأخير، وكبار الصحفيين ورؤساء البلديات، وكانت الصحيفة قد كشفت بالفعل عن استخدام الشرطة لبرامج تجسس في يناير، مما دفع النظام القضائي إلى فتح تحقيق.

و قال نفتالي بينيت في بيان: “اذا كانت المعلومات حول بيغاسوس صحيحة، فهي خطيرة للغاية، لن نترك هذا دون إجابة، هذه الأداة والأدوات المماثلة الأخرى، مهمة في مكافحة الإرهاب والجرائم الخطيرة، ولكن ليس الغرض منها استخدامها في حملات التصيد الاحتيالي ضد الجمهور أو المسؤولين الإسرائيليين، ولهذا السبب نحتاج إلى فهم ما هو بالضبط حدث”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.