تسجيل الدخول

قوات الإحتلال الإسرائيلي تشن غارات على عدة أماكن في قطاع غزة المحاصر

Nabil Abbas11 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
قوات الإحتلال الإسرائيلي تشن غارات على عدة أماكن في قطاع غزة المحاصر

الإسبانية: Hispantv

في عمل استفزازي جديد، قامت قوات الكيان الإسرائيلي بتوغل عسكري في أنحاء مختلفة من قطاع غزة المحاصر.
وبحسب ما أوردته وسائل الإعلام الفلسطينية، اقتحمت خمس حفارات وعربة مدرعة تابعة للجيش الإسرائيلي مرتفعات مدينة بيت لاهيا، شمالي غزة يوم البارحة الأربعاء، حيث دمرت حقول الزراعة الفلسطينية.
وخلال هذا الهجوم، أطلق جنود الاحتلال قنابل دخان لإخفاء حركة الجرافات.
فيما ابتعد المزارعون الفلسطينيون عن حقولهم خوفًا من احتمال إطلاق النار عليهم من قبل الجنود الإسرائيليين.

وبالتوازي مع هذه التوغلات، قامت مجموعة أخرى من قوات الجيش الإسرائيلي بغارة في وسط وجنوب غزة، حيث أطلقت النيران وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع على أراضي ومنازل الفلسطينيين.

بالإضافة إلى ذلك، أطلقت عدة سفن عسكرية إسرائيلية النار على صيادين فلسطينيين كانوا على شواطئ البحر الأبيض المتوسط ​، شمال غرب غزة.
ومع ذلك، لا يزال الضرر الشخصي والمادي المحتمل الناجم عن إطلاق النار من هذه الغارات غير معروف.

وليست هذه المرة الأولى التي تنتهك فيها قوات الاحتلال قطاع غزة المحاصر.
تسببت الإجراءات غير القانونية التي اتخذها الكيان الإسرائيلي، مثل الحصار (منذ يونيو 2007)، والاعتداءات العسكرية والهجمات اليومية على البنية التحتية الحساسة، في انخفاض حاد في مستويات المعيشة لسكان القطاع الساحلي الفلسطيني.

بالنظر إلى هذا الوضع، رفضت قوى المقاومة في غزة السياسات العدائية للاحتلال الإسرائيلي ضد شعبها وأكدت أنها سترد بحزم على أي انتهاك ضد أراضيها.

المحكمة الجنائية الدولية:
رفعت السلطة الفلسطينية دعاوى قضائية ضد إسرائيل أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي لارتكاب جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية ضد الفلسطينيين في الأراضي المحتلة، بالإضافة إلى الاستيلاء غير القانوني أراضيهم، وهدم منازلهم وممارسة الاعتقالات التعسفية الغير قانونية.

وقد أعلنت المحكمة الجنائية الدولية في ديسمبر 2019 أن هناك أدلة كافية  لفتح تحقيق كامل في “جرائم الحرب”  الإسرائيلية ضد الفلسطينيين، وطلبت من قضاتها الشروع في التحقيقات في الادعاءات ضد إسرائيل في كل من غزة و الضفة الغربية المحتلة ومدينة القدس.

المصدرHispanTv
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.