مخابرات الكيان الإسرائيلي ساعدت الولايات المتحدة الأمريكية في عملية تصفية قاسم سليماني

مخابرات الكيان الإسرائيلي ساعدت الولايات المتحدة الأمريكية في عملية تصفية قاسم سليماني

عن الهولندية الإسرائيلية: Brabosh

أدانت وزارة الخارجية الإيرانية يوم السبت المجموعة الجديدة من العقوبات الأمريكية التي فرضت على بعض الشركات الصناعية الإيرانية والمسؤولين الإيرانيين.

وقال عباس موسوي المتحدث باسم وزارة الخارجية ” لسوء الحظ تبنى الأمريكيون سلوكا أحاديا وغير قانوني وغير مثمر وما زالوا يفعلون ذلك “. وأضاف ” الأمريكيون عاقبوا تلك القطاعات الصناعية المرتبطة مباشرة بالحياة اليومية لملايين الناس”. وقال موسوي إن هذه العقوبات تكشف كذلك عن السياسة “العدائية” للولايات المتحدة تجاه إيران، لكنه أضاف أنه محكوم عليها بالفشل.

محسن رضائي، قائد الحرس الثوري الإيراني، رفض في وقت لاحق هذه المناورة الأمريكية. وقال رضائي ” فرض العقوبات أمر رمزي وبالنسبة لي لأن هذا الإجراء لن يكون له تأثير اقتصادي ولن يجلب الاحترام لواشنطن”. وأضاف “هذا رمزي بالنسبة لي … وأنا فخور بالعقوبة من قبل أمريكا “.

أعلن وزير المالية ستيفن منوشين ووزير الخارجية مايك بومبو العقوبات يوم الجمعة، التي استهدفت ثمانية من كبار المسؤولين والشركات الإيرانية في قطاع الصلب والقطاعات الأخرى. ويأتي الإعلان عن العقوبات بعد ثلاثة أيام من إطلاق إيران أكثر من عشرة صواريخ باليستية ضد القوات الأمريكية وقوات التحالف في العراق، رداً على الهجوم الأمريكي بطائرة بدون طيار و الذي أودى بحياة قائد الحرس الثوري الجنرال قاسم سليماني في بغداد الأسبوع الماضي.

بالمناسبة، ساعدت اسرائيل الولايات المتحدة في تصفية سليماني.

ذكرت شبكة إن بي سي نيوز أن وكالة الاستخبارات الأمريكية كانت تعرف بالضبط متى كانت طائرة مع الجنرال الإيراني قاسم سليماني في طريقها إلى بغداد قبل إستهدافه وأن جهاز المخابرات الإسرائيلي ساعد في تأكيد هذه التفاصيل . وفي الوقت نفسه، ذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قد علم عن الهجوم في محادثة مع وزير الخارجية مايك بومبو، قبل مغادرته لزيارة اليونان.

المصدر - Brabosh
رابط مختصر
2020-01-12 2020-01-12
Nabil Abbas