تسجيل الدخول

نتنياهو يتوافق مع غانتس على ضم أجزاء كبيرة من الضفة الغربية المحتلة

Nabil Abbas7 أبريل 2020آخر تحديث : منذ 7 أشهر
نتنياهو يتوافق مع غانتس على ضم أجزاء كبيرة من الضفة الغربية المحتلة

الإسبانية: HispanTv

توافق رئيس وزراء الكيان الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزعيم الحزب أبيض أزرق، بيني غانتس، على ضم أجزاء كبيرة من الضفة الغربية المحتلة.

في اجتماعهم البارحة الاثنين، اتفق نتنياهو وغانتس على شروط تتعلق بكيفية سعى كيان تل أبيب إلى ضم محتمل لأجزاء من الضفة الغربية المحتلة من قبل حكومة بقيادة حزبيها.

وقد تم التوصل إلى الاتفاقية في إطار المفاوضات التي يجريها كلاهما لإنشاء ائتلاف، وهي مفاوضات لم تؤت ثمارها في العام الماضي.

وقرر الجانبان أن نتنياهو سيتمكن من تقديم اقتراح للضم إلى مجلس الوزراء يبدأ في يوليو بدعم من الحكومة الأمريكية، برئاسة دونالد ترامب، الذي كشفت صفقته عن تشجيع اسرائيل على اتخاذ مثل هذه الخطوة.

وشدد رئيس الوزراء الإسرائيلي على أن ضم أجزاء من الضفة الغربية كان من “مهامه الأربع الكبرى العظيمة”.

بعد أن عجز نتنياهو عن تشكيل مسؤول تنفيذي، كلف الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين غانتس بتشكيله .
كان نتنياهو قد وعد في السابق أنه إذا أعيد انتخابه، فإنه سيضم على الفور غور الأردن – الأراضي الفلسطينية التي تحتلها إسرائيل منذ عام 1967 – والتي تغطي حوالي 30٪ من الضفة الغربية.

رفضت الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وجزء كبير من المجتمع الدولي الخطة الإسرائيلية لضم المزيد من أجزاء الضفة الغربية، وحذرت من أن مثل هذه  الخطة التوسعية تهدد السلام، وهو أمر غير قانوني وينتهك القانون الدولي.

المصدرHispanTv
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.