تسجيل الدخول

وزارة الخارجية الفلسطينية و منظمة التعاون الإسلامي تدينان قرار مولدوفا بنقل سفارتها إلى القدس

Nabil Abbas14 يونيو 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
وزارة الخارجية الفلسطينية و منظمة التعاون الإسلامي تدينان قرار مولدوفا بنقل سفارتها إلى القدس

الإسبانية- HispanTv

تحث منظمة التعاون الإسلامي حكومة مولدوفا على إلغاء قرارها بنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس.
أعرب أعضاء المنظمة البالغ عددهم 57 عضوًا في بيان أصدروه يوم الخميس عن رفضهم وإدانتهم للإعلان الذي أصدره رئيس الوزراء المولدوفي بافيل فيليب يوم الثلاثاء عن نيته نقل البعثة الدبلوماسية لبلاده من تل أبيب، غرب فلسطين المحتلة، إلى القدس، في أعقاب الخطوات الأمريكية المثيرة للجدل.

تدعو الهيئة الإسلامية حكومة مولدوفا إلى إلغاء هذا القرار واحترام “التزاماتها القانونية والسياسية بموجب القانون الدولي”.

تحث المذكرة أيضًا مولدافيا على تبني مواقف تدعم فرص إقامة السلام على أساس ما يسمى بـ “حل الدولتين للنزاع الإسرائيلي الفلسطيني”، وتعزز الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط كما هو الحال في بقية العالم.

جاء في بيان المنظمة:
“يشكل هذا الإجراء غير القانوني انتهاكًا لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن القدس، والتي تؤكد رفض أي إجراء يمكن أن يضر بالوضع التاريخي، و الحقوق القانونية والسياسية لمدينة القدس المحتلة”.

من جانبها، رفضت وزارة الخارجية الفلسطينية يوم الأربعاء هذا القرار المؤيد لإسرائيل وأشارت إلى أن رئيس الوزراء فعل هذا قبل أيام من انتهاء ولايته، بهدف الحصول على دعم الولايات المتحدة والكيان الإسرائيلي.

في هذه اللحظة، فقط الولايات المتحدة الأمريكية و  غواتيمالا نقلوا سفاراتهما إلى القدس.

كانت باراغواي هي الدولة الثانية التي أعلنت أنها ستتبع خطى البيت الأبيض، لكنها تراجعت عن القرار بعد فترة وجيزة.

المصدرHispan Tv
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.