المركز الأوروبي الفلسطيني للإعلام: استهداف وسائل الإعلام الفلسطينية بالقصف جريمة بحق حرية التعبير

المركز الأوروبي الفلسطيني للإعلام: استهداف وسائل الإعلام الفلسطينية بالقصف جريمة بحق حرية التعبير

بيان صحفي

الاثنين 12-11-2018 | أمستردام |

يدين المركز الأوروبي الفلسطيني للإعلام تصاعد وتيرة الهجمات التي يتعرض لها الصحفيون الفلسطينيون في مدن الضفة الغربية وقطاع غزة خلال تغطيتهم للأحداث وقيامهم بالعمل الصحفي، حيث شهدت الشهور القليلة الماضية قيام جنود الاحتلال باطلاق النار بشكل مباشر على الصحفيين في قطاع غزة خلال تغطيتهم للمسيرات على حدود القطاع رغم إلتزامهم بتعليمات السلامة المهنية وإرتدائهم لإشارة ” صحافة ” التعريفية، كما شهدت مدن الضفة الغربية إغلاق عدد من المكاتب التابعة لوكالات الأنباء المحلية الفلسطينية واعتقال مجموعة من الصحفيين الفلسطينيين رغم حصولهم على التراخيص اللازمة للعمل الصحفي والإعلامي.

كما يدين المركز الأوروبي الفلسطيني للإعلام القصف الصاروخي الأخيرالذي تعرضت له قناة الأقصى الفضائية وإذاعة صوت الأقصى  في قطاع غزة مساء اليوم الإثنين من قبل الطائرات الحربية الإسرائيلية، دون مراعاة للقوانين الدولية التي تؤكد على حرية العمل الصحفي وعلى حرية التعبير وتلزم كافة الأطراف بضمان سلامة الصحفيين خلال النزاعات، ومن هذا المنطلق، نوجه دعوتنا إلى النقابات الصحفية في دول الإتحاد الأوروبي وإلى الزملاء الصحفيين في كافة أنحاء العالم للتضامن مع زملاءنا الصحفيين الفلسطينيين وإدانة سياسة قمع الحريات التي يتعرضون لها، ونوجه نداءا ًعاجلا ًإلى صناع القرار في الإتحاد الأوروبي للضغط على الحكومة الإسرائيلية من أجل وقف سياسة الإستهداف بالقصف والإغلاق التي تتعرض لها وسائل الإعلام الفلسطينية، ووقف الإعتقالات التي يتعرض لها الصحفيون الفلسطينيون وضمان سلامتهم الشخصية أثناء التغطيات الصحفية في مدن الضفة والقطاع وفق مبادئ القانون الدولي.

المركز الأوروبي الفلسطيني للإعلام

European Palestinian media center

رابط مختصر
2018-11-12 2018-11-12
Mahir Hijaze