تسجيل الدخول

بيان صحفي: مؤتمر فلسطينيي أوروبا يدعو لتكثيف التظاهر والتضامن مع قطاع غزة والقدس

Mahir Hijaze19 مايو 2021آخر تحديث : منذ 5 أشهر
بيان صحفي: مؤتمر فلسطينيي أوروبا يدعو لتكثيف التظاهر والتضامن مع قطاع غزة والقدس

بيان صحفي

مؤتمر فلسطينيي أوروبا يدعو لتكثيف التظاهر والإبداع في استخدام الوسائل

أبناء وبنات شعبنا الفلسطيني في شتى بلدان أوروبا

أيتها الجاليات العربية والمسلمة على امتداد القارة الأوروبية

مناصري الحق الفلسطيني في أوروبا أفرادا ومؤسسات

تتوجه إليكم مؤسسة مؤتمر فلسطيني أوروبا بجزيل التحية والتقدير كما تبرق إليكم بوافر العرفان والامتنان على الجهود المهمة و الكبيرة التي بذلتموها إلى الآن في سبيل إسناد أهليكم وإخوانكم الصابرين في عموم فلسطين و في القدس وقطاع غزة على وجه الخصوص، حيث يتعرضون لشتى أشكال الظلم والعدوان من قبل آلة الحرب الإسرائيلية التي توغل في قتل المدنيين أطفالا ونساء وشيوخا في مخالفة صريحة و واضحة للشرائع والقوانين الدولية

إن الدور الذي لعبتموه حتى الآن من خلال الحراك والأنشطة والفعاليات التي قمتم بتنظيمها بشكل دوري ومدروس لاقت آذانا صاغية وقلوبا شاكرة ومشاعر جياشة من قبل أهليكم داخل فلسطين بحيث غدا هذا الواجب الذي تقومون به هنا داخل القارة جزءا من معركة الانتصار للحق الفلسطيني في وجه سياسة الأرض المحروقة التي يمارسها الاحتلال الصهيوني بحق شعبنا

وعليه فإننا في مؤسسة مؤتمر فلسطينيي أوروبا إذ نثمن الدور الكبير الذي تم إنجازه إلى الآن فإننا ندعوكم للاستمرار في التظاهر والتحرك بكثافة ودورية أكبر وفقا لما تتيحه قوانين البلدان الأوروبية بحيث نحقق نفاذية أعلى داخل دائرة صنع القرار وإنجازا أكبر لصالح شعبنا ، وفي ذلك الوقت فإننا ندعو الجميع إلى الإبداع في استخدام الوسائل التي تعبر عن الهولوكوست الذي يمارس بحق شعبنا (كاستخدام التوابيت الرمزية وأحذية وألبسة الأطفال الملطخة بالدم …..) وغيرها من الوسائل التي يبدع شعبنا في استخدامها ، كما ندعوكم أيضا إلى التنويع في شكل التظاهر رجالا على الأقدام أو ركبانا على السيارات والدراجات مستحضرين وحاملين العلم الفلسطيني والكوفية في شتى أماكن تواجدكم داخل التظاهرات أو خارجها في شتى نواحي حياتكم

تقبلوا منا فائق الاحترام والتقدير

رئيس مؤسسة مؤتمر فلسطينيي أوروبا

أ. أمين أبو راشد

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.