تسجيل الدخول

تجمع الأطباء يزور عدة مؤسسات صحية وأكاديمية في قطاع غزة

2018-09-01T16:00:36+02:00
2018-09-01T16:10:21+02:00
أخبار فلسطينالأخبار
Mahir Hijaze1 سبتمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
تجمع الأطباء يزور عدة مؤسسات صحية وأكاديمية في قطاع غزة

قام وفد من تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا بزيارة عدة مؤسسات صحية أهلية وحكومية ودولية في قطاع غزة بهدف الإطلاع على الواقع الصحي و تحديد الإحتياجات الصحية هناك
وقد ترأس الوفد د. منذر رجب رئيس التجمع ورافقه كل من مدير مكتب التجمع في قطاع غزة د. أحمد أبو ندى وعضو التجمع د محمد ابوندى
وشملت الجولة زيارة كل من “وزارة الصحة الفلسطينية – مكتب منظمة الصحة العالمية WHO -مكتب رئاسة الجامعة الإسلامية – كلية الطب في الجامعة الإسلامية – كلية الطب في جامعة الأزهر – الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية – مستشفى الوفاء للتأهيل الطبي – مستشفى حيفا التخصصي – و مستشفى العودة التابع لإتحاد لجان العمل الصحي في شمال القطاع
من جانبه أوضح الدكتور رجب أن الهدف من الجولة هو الإطلاع على الواقع الصحي الصعب الذي يحياه القطاع ومتابعة الإحتياجات الصحية للمستشفيات والمراكز الطبية في ظل الحصار المطبق على القطاع فضلا عن توطيد العلاقة مع المؤسسات الصحية هناك بهدف التعاون المشترك للنهوض بالواقع الصحي والأكاديمي ، كما عبر عن سعادته بزيارة كافة المؤسسات والتعاون المثمر معها في شتى المجالات الطبية والأكاديمية خدمة للطبيب والمواطن الفلسطيني .
وتحدث د. رجب خلال جولته بشيء من الاسهاب عن أنشطة وفعاليات تجمع الأطباء الفلسطينيين في اوروبا ، ودوره في ارسال الوفود الطبية الى قطاع غزة والضفة الغربية ومخيمات الشتات واستقبال الجرحى للعلاج في المستشفيات الأوروبية كما تطرق الى الدور الأكاديمي للتجمع من خلال المحاضرات العلمية الدورية في مختلف التخصصات الطبية التي تنقل للزملاء الأطباء عبر تقنية الفيديو كونفرنس.
و اكد الدكتور رجب على ضرورة تضافر كل الجهود لدعم صمود القطاع الصحي في فلسطين من خلال إطلاق المشاريع الحيوية والنوعية وكسر الحصار المفروض على المؤسسات الصحية .
بدورها أثنت المؤسسات التيي استقبلت الوفد على الدور الرائد لكافة فروع التجمع في دعم القطاع الصحي في فلسطين وأشادت بالتعاون البناء والمثمر معه في العديد من المجالات التي تخدم القطاع الطبي والمساهمة في تطوير الخدمات الصحية .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.