مركز حقوقي: الاحتلال الاسرائيلي قتل 22 فلسطينيا في مسيرات العودة خلال أيلول الماضي

مركز حقوقي: الاحتلال الاسرائيلي قتل 22 فلسطينيا في مسيرات العودة خلال أيلول الماضي

أفادت معطيات نشرها “المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان”، الأربعاء 10-10-2018، بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي قتلت 22 فلسطينيا، بينهم 7 أطفال خلال أيلول/ سبتمبر الماضي، وجرحت 1020، بينهم 151 طفلا في اعتداءاتها على الحدود الشرقية والمسيرات البحرية في قطاع غزة.

وأوضحت المعطيات الحقوقية، أن قوات الاحتلال ارتكبت 166 انتهاكا بين إطلاق نار وتجريف وقصف وتوغل، واعتقلت 10 مواطنين خلال أيلول الماضي؛ بينهم 3 أطفال، في أنحاء قطاع غزة.

وقال المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان في بيان صحفي، إن قوات الاحتلال صعدت من اعتداءاتها ضد السكان المدنيين الفلسطينيين بمن فيهم المزارعين والصيادين، ومنعتهم من الوصول الآمن وبحرية إلى أراضيهم وإلى مناطق الصيد.

ورأى أن ذلك يمثل انتهاكا لحقوقهم وفق المعايير الدولية لحقوق الإنسان، بما في ذلك حقهم في الأمن والسلامة الشخصية وحماية ممتلكاتهم.

وأشار إلى أن فرض “المنطقة العازلة” عبر إطلاق النار، والذي أدى غالبا لاستهداف مباشر للمدنيين، “يمثل جريمة حرب، حيث تشكل عمليات القتل تحت هذه الظروف جريمة قتل عمد، وهي مخالفة جسمية لاتفاقيات جنيف للعام 1949”.

وبدأت الجماهير الفلسطينية في قطاع غزة؛ منذ نهاية آذار/ مارس الماضي، فعاليات سلمية وتظاهرات أطلقت عليها اسم “مسيرات العودة الكبرى”، قرب السياج الفاصل بين غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948 وكسر الحصار عن غزة.

المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام

رابط مختصر
2018-10-10 2018-10-10
Mahir Hijaze