تسجيل الدخول

مظاهرة حاشدة في جنوب النرويج ضد مشروع الضم الإسرائيلي

Mahir Hijaze5 يوليو 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
مظاهرة حاشدة في جنوب النرويج ضد مشروع الضم الإسرائيلي

نظمت الجالية الفلسطينية في مدينة “كريستيان ساند” جنوب النرويج، السبت 4-7-2020، مظاهرة جماهيرية حاشدة ضد قرار الضم الإسرائيلي، بحضور سفيرة دولة فلسطين السيدة ماري انطوانيت وممثلين عن اللجنة الفلسطينية النرويجية، ومشاركة عدد واسع من المتضامنين النروجيين والأجانب وممثلين عن حركة المقاطعة BDS، ونشطاء حقوق الإنسان وشخصيات سياسية وفعاليات ثقافية وأكاديمية.

ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية، وعبروا عن إدانتهم لمشروع الضم الصهيوني الذي يشكل جوهر “صفقة القرن” الامريكية والتي أعلن عن شقها السياسي في مؤتمر صحفي عقد في البيت الأبيض على لسان الرئيس الأميركي “دونالد ترامب”، وبحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو”، والتي تهدف الى نسف الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني واستكمال مشروع سرقة الأراضي الفلسطينية خدمة لمخطط “إسرائيل الكبرى.”

وألقيت العديد من الكلمات الرافضة لهذا المشروع التصفوي لنضال الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، والمنددة بالدعم الأمريكي السافر لهذه المساعي الصهيونية التي تنتهك جميع القرارات الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية.

كما طالبوا المجتمع الدولي بضرورة التدخل العاجل لوضع حد لاستمرار هذه الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة ومنح الشعب الفلسطيني الحماية الدولية في ظل الإجرام اليومي المرتكب من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني والتي يذهب ضحيتها يوميا الأبرياء من الشعب الفلسطيني.

ودعوا الحكومات الأوروبية إلى ضرورة اتخاذ خطوات عملية اتجاه الاعتراف بدولة فلسطين المستقلة كاملة السيادة وفك التعاون المشترك وبمختلف المجالات مع الحكومة الإسرائيلية وفرض العقوبات الاقتصادية عليها في حال اقدمت على خطوة الضم لإجبارها على الانصياع للإرادة الدولية ولتنفيذ جميع القرارات الدولية.

2 4 - المركز الأوروبي الفلسطيني للإعلام - EPAL 1 5 - المركز الأوروبي الفلسطيني للإعلام - EPAL
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.