منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال يختتم دورة “فلسطين في الإعلام الإيطالي”

اختتم منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال – تواصل دورة بعنوان “فلسطين في الإعلام الإيطالي” في مدينة ميلانو الإيطالية والتي نفذت بالتعاون مع وكالة الأنباء الإيطالية انفوبال، شارك فيها عدد من الاعلاميين والباحثين والمتضامنين وممثلي مؤسسات المجتمع المدني الإيطالي وكذلك العديد من الطلبة الجامعيين والمختصين على مدار يومي عمل ٢٦ – ٢٧ نوفمبر 2019  وبرعاية من الجمعية الخيرية لمناصرة الشعب الفلسطيني في ايطاليا. تعتبر هذه الدورة أول أنشطة تواصل باللغة الإيطالية، وتأتي لتشجيع المتخصصين في الإعلام الإيطالي على إيلاء المزيد من الاهتمام للقضية الفلسطينية، وزيادة قدرتهم على التأثير على الرأي العام وتزويدهم بالمعرفة والمعلومات اللازمة حول القضية الفلسطينية وتقديم السرد الفلسطيني للأحداث التاريخية وتصحيح التصورات الخاطئة حول القضية الفلسطينية لوسائل الإعلام، ونقل الصورة إلى المجتمعات الإيطالية بوضوح ومصداقية، كما يستهدف هذا التدريب المتخصصين في مجال الإعلام الإيطالي من النخبة لتدريبهم على المبادئ التوجيهية والمصطلحات المتعلقة بالقضية الفلسطينية، والذين من المتوقع أن يقدموا العديد من ورش العمل التدريبية في وسائل الإعلام المحلية للإعلاميين والمحررين والباحثين والطلاب المعنيين بالقضية الفلسطينية داخل إيطاليا. تحدث في الدورة العديد من المختصين والباحثين في الشأن الفلسطيني ومنهم الباحث في الشأن الفلسطيني الدكتور رمزي بارود والباحثة الإيطالية رومانا روبيو والإعلامية الإيطالية الدكتورة  أنجيلا لانو والنائب الإيطالي ميكيلي بيراس وتم الحديث في العديد من المواضيع بهدف توجيه الحضور لمعرفة المزيد عن الأدوات في طرح القضية الفلسطينية حيث شمل التدريب على أدلة عمل الصحفيين والمؤسسات الإعلامية وهي دليل السياسات العامة لتناول القضية الفلسطينية ودليل القدس واللاجئين ودليل الأسرى الفلسطينيين في سجون الإحتلال. في ختام اللقاء وقف المشاركون دقيقة صمت على روح الاسير سامي أبو دياك ضحية الاهمال الطبي، وكذلك تغطية العين اليسرى للتضامن مع الصحفي الفلسطيني معاذ عمارنه الذي فقد عينه بسبب قيام قناص إسرائيلي بإطلاق النار على عينه أثناء تغطيته الصحفية مما تسبب في فقدان عينه. يذكر أن منتدى تواصل يعقد عدد من الدورات التخصصية لآليات التعامل مع القضية الفلسطينية في الإعلام، في عدد من دول أوروبا وأمريكا اللاتينية وأسيا.

رابط مختصر
2019-11-28 2019-11-28
Mahir Hijaze