ندوة في مؤتمر “فلسطينيو أوروبا والأونروا” تدعو إلى تكثيف الجهود السياسية لدعم الشعب الفلسطيني والحفاظ على الأونروا

ندوة في مؤتمر “فلسطينيو أوروبا والأونروا” تدعو إلى تكثيف الجهود السياسية لدعم الشعب الفلسطيني والحفاظ على الأونروا

دعا باحثون وإعلاميون ونشطاء خلال ندوة سياسية في مؤتمر “فلسطينيو أوروبا والأونروا” المنعقد في برلين اليوم السبت 7-12-2019، إلى تكثيف الجهود السياسية الفلسطينية في القارة الأوربية لدعم الشعب الفلسطيني والحفاظ على وكالة الأونروا.

من جانبه قدم الإعلامي والكاتب الفلسطيني ماهر حجازي في ورقته حول البعد العربي والأونروا، شرحا حول الموقف العربي من القرار الأمريكي بقطع المساعدات المالية عن الأونروا، وبعض المواقف العربية في سبيل انهاء الأزمة المالية للأونروا.

كما دعا حجازي إلى العمل ضمن الأطر الدبلوماسية في القارة الأوروبية والضغط على الأونروا لتحمل مسؤولياتها تجاه الفلسطينيين المتواجدين في مخيمات الشمال السوري والنازحين من سورية إلى الأراضي التركية.

الناشط السياسي سيف أبو كشك، تحدث عن ترابط وجود الأونروا بحق العودة، والسياسات الأمريكية التي تسعى إلى انهاء قضية الأونروا والقضاء على حق عودة اللاجئين الفلسطينيين، وأن هذه الممارسات الإسرائيلية ضد الأونروا يرافقها حملات تشويه للأونروا.

ودعا أبو كشك إلى السعي لبناء شبكة مع مؤسسات المجتمع الدولي العاملة في مجال حقوق الانسان لتشكيل ضغط شعبي ولوبي سياسي يسعى الى خلق حالة سياسة في أوروبا داعمة للقضية الفلسطينية.

من جانبه دعا الصحفي أحمد أبو رتيمة إلى دعم الأونروا بكافة الوسائل المشروعة، لأنها تدعم ملايين الفلسطينيين في مخيمات الداخل والشتات.

كما أشار أبو رتيمة إلى ضرورة تشكيل ظهير للشعب الفلسطيني من خلال حشد الطاقات والقدرات للفت الانتباه إلى معاناة الشعب الفلسطيني.

رابط مختصر
2019-12-07 2019-12-07
Mahir Hijaze